شاهد: فنانة تحول شظايا القذائف لأعمال فنية فريدة

عندما اكتشفت الفنانة اللبنانية جنان مكي باشو تدمير منزلها بعد الغزو الإسرائيلي للبنان عام 1982 لم تستسلم لما جرى وقررت أن تحول صدمتها إلى أعمال فنية فريدة وأن تعمل منحوتات من قطع الشظايا التي كانت متناثرة في أرجاء منزلها المدمر.

وفي تهكم واضح لما يفعله الإنسان بنفسه جعلت جنان كلمة “حضارة” عنوانا لأحدث معرض لها في العاصمة بيروت.

ويتضمن المعرض منحوتات معدنية في شكل شجر الأرز الشعار الوطني للبنان. وتصور بعض المنحوتات مليشيات مسلحة وعمليات إعدام جماعية فيما يعكس الصراع المحتدم في المنطقة منذ سنوات.

وقال زوار للمعرض إنه على الرغم من أن المنحوتات المعروضة تدور حول الصراع والحرب فإنها لم تخل من جمال وروعة في توصيل الفكرة.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة