أوقاف مصر تستغل ذكرى الهجرة للتحذير من الهجرة “غير الشرعية”

استغلت وزارة الأوقاف المصرية خطبة الجمعة اليوم والتي تأتي قبل يومين من ذكرى هجرة النبي محمد، صلى الله عليه وسلم، من مكة إلى المدينة المنورة للتحذير مما سمته “الهجرة غير الشرعية”.

وجعلت الوزارة عنوان خطبة اليوم “الهجرة تحول إيجابي نحو البناء والتعمير وكريم الأخلاق. ولا مجال للهجرة غير الشرعية في الإسلام”.

ونشرت الوزارة على موقعها الرسمي الخطبة المقترحة على الخطاب، والتي خصصت الجزء الثاني من الخطبة بأكمله عن ما سمته” الهجرة غير المشروعة وغير الشرعية”.

وجاء في الخطبة أن “هناك نوعين من الهجرة غير المشروعة وغير الشرعية، وكلاهما ذهاب إلى الهلكة، أما الأولى فهي الذهاب إلى الجماعات الإرهابية الضالة المضلة تحت وهم الجهاد الكاذب”.

وتضيف الخطبة: “أما النوع الثاني الذي يؤدي إلى الهلاك في الدنيا والآخرة فهو خرق القوانين والتشريعات المنظمة للدول؛ حيث يعمد بعض الناس إلى الهجرة والتسلل عبر البحار والمحيطات والصحراء والجبال”.

وتأتي الخطبة بعد أيام من غرق قارب يقل مهاجرين غير نظاميين بالبحر المتوسط قبالة سواحل مدينة رشيد المصرية، ما أسفر عن غرق أكثر من 200 شخص.

وتسبب الحادث في انتقادات واسعة للسلطات المصرية بسبب ما اعتبر تقاعسا منها في إنقاذ المركب، الذي كان يحمل على متنه مئات الأشخاص.

وتعد مصر محطة رئيسية للمهربين والمهاجرين غير النظاميين من مصر وأفريقيا، والذين يسعون للوصول إلى أوربا.

المصدر : الجزيرة مباشر