تركيا.. فصل 87 موظفاً من جهاز الاستخبارات

اعتقالات لمشتبه بهم بالتورط في محاولة الانقلاب – أرشيفية

أقالت السلطات التركية 87 عنصرا من جهاز الاستخبارات للاشتباه بارتباطهم بجمعية فتح الله غولن التي تتهمها أنقرة بالوقوف وراء محاولة الانقلاب الفاشلة منتصف يوليو/تموز الماضي، حسبما أوردت اليوم وكالة الأناضول التركية.

وأضافت الوكالة أن السلطات فصلت 87 موظفاً من جهاز الاستخبارات الوطني من أصل 141 كانت السلطات قد أبعدتهم عن العمل مؤقتاً.

من جهة أخرى، أصدر القضاء التركي مذكرة توقيف بحق 121 شخصا أعضاء في جمعية للأعمال الخيرية بسبب ارتباطهم بحركة فتح الله غولن، كما أعلنت وكالة الأناضول.   

وشهدت العاصمة أنقرة ومدينة إسطنبول، منتصف يوليو/تموز الماضي، محاولة انقلاب فاشلة نفذتها عناصر محدودة من الجيش، وحاولت خلالها السيطرة على مفاصل الدولة ومؤسساتها الأمنية والإعلامية.

وقوبلت المحاولة الانقلابية باحتجاجات شعبية عارمة في معظم المدن والولايات التركية إذ توجه المواطنون بحشود غفيرة تجاه البرلمان ورئاسة الأركان بالعاصمة، والمطار الدولي بمدينة إسطنبول، ومديريات الأمن في عدد من المدن ما أجبر آليات عسكرية كانت تنتشر حولها على الانسحاب، وساهم بشكل كبير في إفشال المخطط الانقلابي.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة