ارتفاع عدد قتلى غرق قارب مهاجرين بمصر إلى 148

طواقم الإنقاذ تنقل جثة أحد الضحايا – رويترز

قال مسؤولون مصريون إن عدد ضحايا غرق قارب كان يحمل مهاجرين غير نظاميين قبالة السواحل المصرية ارتفع اليوم الجمعة إلى 148 قتيلا.

وقال محافظ البحيرة محمد سلطان التي غرق القارب قبالتها إن الجثث نقلت إلى مستشفيات في البحيرة ومحافظتي كفر الشيخ والإسكندرية المجاورتين.

وغرق القارب الذي كان في طريقه إلى الشواطئ الأوربية في وقت مبكر صباح يوم الأربعاء قبالة قرية برج رشيد بمحافظة البحيرة وعليه مئات المهاجرين غير النظاميين من مصر والسودان والصومال وإريتريا.

وانتشل رجال الإنقاذ عشرات الجثث خلال اليومين الماضيين. ولا تزال عمليات البحث والإنقاذ جارية.

وكان المهاجرون قد استقلوا القارب من شاطئ في محافظة كفر الشيخ المجاورة. وقالت مصادر في محافظة البحيرة إن 169 من ركاب القارب نجوا منهم سبعة يتلقون العلاج في المستشفى الحكومي برشيد.

وكان رئيس الوزراء المصري شريف إسماعيل قال إن كل الموارد الممكنة ستوجه لبعثة الإنقاذ، وإن المسؤولين عن الحادث لا بد وأن يقدموا للعدالة.

لكن نشطاء مصريين ألمحوا إلى مسؤولية قوات حرس الحدود بالجيش المصري عن غرق القارب بعدما قال المتحدث باسم القوات المسلحة المصرية في بيان إن قوات حرس الحدود “نجحت في إحباط محاولة هجرة غير شرعية” بمحافظة البحيرة.

وقال النشطاء إن ملاحقة قوات حرس الحدود للقارب ربما كانت من أسباب غرقه. بينما شكا أهالي من تقاعس قوات الجيش والجهات المعنية عن المساهمة في جهود الإنقاذ.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة