استشهاد شاب فلسطيني في مواجهات مع الاحتلال بغزة

استشهاد شاب فلسطيني برصاص الاحتلال في غزة-أرشيفية

استشهد شاب فلسطيني برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، عقب مواجهات مساء الجمعة، قرب مخيم البريج  وسط قطاع غزة.

وقال شهود عيان إن مواجهات اندلعت بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال شرقي مخيم البريج، ما أدى لاستشهاد شاب عقب إصابته بعيار ناري حي في منطقة الرأس أطلقه قناص إسرائيلي.

وأشاروا إلى أن مواجهات اندلعت قرب موقع ناحل عوز "شرق غزة" وتل أم حسنية "شرق  البريج".

وأكد الناطق باسم وزارة الصحة في قطاع غزة، أشرف القدرة، نبأ استشهاد شاب فلسطيني (18 عامًا) برصاص الاحتلال شرق البريج، ونُقل جثمانه إلى مستشفى شهداء الأقصى بمدينة دير البلح.

بدورها، أوضحت وزارة الصحة الفلسطينية في رام الله ، أن الشاب عبد الرحمن أحمد الدباغ، استشهد عقب إصابته برصاص قناص إسرائيلي شرق البريج بقطاع غزة.

وقال الجيش الإسرائيلي إنه غير مسؤول عن مقتل الشاب، وإن قواته كانت تسعى لاحتواء العنف على الجانب الآخر من السياج الحدودي، ولم تستخدم سوى الغاز المسيل للدموع. 

وأفاد مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا)، بأن قوات الاحتلال الإسرائيلي قتلت ثلاثة مواطنين فلسطينيين، وأصابت 66، واعتقلت 239 آخرين، خلال الأسبوعين الماضيين.    

 


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة