استطلاع: 18% من الألمان يرغبون في استخدام ساعة ذكية

استطلاع: 18% من الألمان يرغبون في استخدام ساعة ذكية

كشفت نتائج استطلاع للرأي أن 18% من الألمان أي ما يقترب من واحد من كل خمسة ألمان (ممن تزيد أعمارهم عن 14 عاما ( يرغبون في استخدام ساعة ذكية مستقبلا.

وأظهرت نتائج الاستطلاع الذي أجراه اتحاد شركات المعلومات والاتصالات والوسائط الجديدة (بيتكوم) أن الغرض الأهم بالنسبة لاقتناء ساعة ذكية من  وجهة نظر 61% من الراغبين في استخدام هذا النوع من الساعات يتثمل في الحصول على معلومات تتعلق بالرياضة مثل استدعاء معلومات عبر هذه الساعة عن تطبيقات اللياقة.

وفي ذات السياق، قال تيم لوتر خبير الإلكترونيات الاستهلاكية والوسائط  الرقمية في اتحاد بيتكوم إن من الممكن استدعاء معلومات عن المسافة  المقطوعة والنبض أو اسم مقطوعة موسيقية عبر الساعة الذكية المثبتة على  المعصم.

وعزا 56% من الراغبين في استخدام هذا النوع من الساعات هذه الرغبة إلى خاصية متابعة الأخبار القصيرة على الهاتف الذكي، فيما قال 39% إن سبب رغبتهم في استخدام هذا النوع من الساعات يتمثل في خاصية جمع بيانات صحية مثل قياس النبض وضغط الدم وخاصية إطلاق صافرة إنذار في حال القياسات الخطيرة.

في المقابل، قال 34% ممن لا يرغبون في استخدام هذه الساعة إن عزوفهم   عنها يرجع إلى أسباب مختلفة منها تخوفهم من إمكانية وقوع بياناتهم في  الأيدي الخطأ أو إساءة استخدامها، فيما اعتبر 22% منهم أن استخدام هذا  النوع من الساعات معقد للغاية.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة