“غولن” يناشد الإدارة الأمريكية عدم تسليمه إلى تركيا

فتح الله غولن (أرشيف)

ناشد “فتح الله غولن” زعيم منظمة “الخدمة” التي تتهمها الحكومة التركية بالوقوف وراء محاولة الانقلاب الأخير  الإدارة الأمريكية بعدم تسليمه إلى تركيا.

وكتب غولن مقالاً في صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، قال فيه “وقفنا أنا ورفاقي في حركة (الخدمة) إلى جانب الغرب، في فترة تحتاج فيها الديمقراطيات الغربية إلى مسلمين معتدلين” على حد تعبيره.

وأضاف غولن أنه وقف طوال حياته ضد الانقلابات، وأنه من أكثر المتضررين منها خلال السنوات الـ40 الأخيرة في تركيا.

ويتهم خصوم غولن حركته بتأييد الانقلاب العسكري الذي وقع في تركيا عام 1980، وكذلك انقلاب عام 1997 على حكومة رئيس الوزراء الأسبق نجم الدين أربكان.

واستند غولن في طلبه عدم تسليمه إلى الحكومة التركية إلى اتهامات بخصوص  تعرض الموقوفين على خلفية المحاولة الانقلابية الفاشلة إلى سوء المعاملة، الأمر الذي نفاه وزير العدل التركي بكر بوزداغ.

وأنكر غولن  صلته باعترافات المتورطين بالمحاولة الانقلابية الذين أكدوا ارتباطهم به، مناشدا الإدارة الأمريكية بعدم إعادته إلى تركيا حيث قال في هذا الصدد: “يمكن تفهم رغبة الاستجابة لمطلب أردوغان، ولكن على أمريكا أن تُقاوم”.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة