الخارجية المصرية تهاجم أردوغان بعد وصفه للسيسي بالانقلابي

الخارجية المصرية : الرئيس التركي يستمر في خلط الأوراق

هاجمت وزارة الخارجية المصرية على الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بعد تصريحات أدلى بها خلال مقابلة مع قناة الجزيرة انتقد خلالها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، وقالت الوزارة إنه “يخلط الأوراق ويفقد بوصلة التقدير السليم”.

وقال المتحدث باسم الوزارة في بيان اليوم الخميس إن “الرئيس أردوغان يستمر في خلط الأوراق وفقدان بوصلة التقدير السليم، الأمر الذي يعكس الظروف الصعبة التي يمر بها”. 

وأضاف المتحدث أنه “من ضمن أكثر الأمور التي تختلط علي الرئيس التركي، القدرة على التمييز بين ثورة شعبية مكتملة الأركان خرج فيها أكثر من ثلاثين مليون مصري مطالبين بدعم القوات المسلحة لهم، وبين انقلابات عسكرية بالمفهوم المتعارف عليه”

وكان أردوغان قال خلال مقابلة مع فضائية “الجزيرة” أمس “السيسي رجل انقلابي قام بالانقلاب على الرئيس المنتخب مرسي بقوة السلاح”.

وأضاف أردوغان:” السيسي ليس له أي علاقة بالديمقراطية من قريب أو بعيد فقد كان وزير الدفاع في عهد مرسي وقام بقتل آلاف الناس”.