موغيريني: الإعدام يعارض عضوية تركيا بالاتحاد الأوربي

تركيا تسعى لعضوية الاتحاد الأوربي منذ عقود

حذرت منسقة السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني تركيا من أن الدولة التي تطبق عقوبة الإعدام، لا يمكن أن تنضم للاتحاد الأوربي.

وقالت موغيريني في مؤتمر صحفي في بروكسل اليوم الاثنين: “لا يمكن أن تصبح دولة عضوا بالاتحاد الأوربي إذا طبقت عقوبة الإعدام”.

وأضافت أن الاتحاد الأوربي كان أول من شدد على الحاجة لحماية المؤسسات التركية من محاولة الانقلاب، لكنها أشارت إلى أنه “لا يوجد عذر لإبعاد الدولة عن الحقوق الاساسية وحكم القانون”.

بدورها أبلغت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن عقوبة الإعدام لا تتوافق “بأي شكل” مع عضوية الاتحاد الأوربي، حسبما أعلنت قالت متحدثة باسم الحكومة الألمانية.

وقالت المتحدثة إن ميركل أبلغت الرئيس التركي في اتصال هاتفي اليوم الاثنين أن ألمانيا تعارض بشدة إعادة تطبيق عقوبة الإعدام في تركيا وإن تطبيقها سيحرم تركيا من الانضمام لعضوية الاتحاد الأوربي.

 كان أردوغان قد دعا عقب محاولة الانقلاب الفاشلة إلى إعادة عقوبة الإعدام مضيفا أن الحكومة ستبحث ذلك مع أحزاب المعارضة.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة