42 مليار دولار خسائر صناديق استثمار في بريطانيا

بورصة لندن/أرشيفية

قالت “إي.بي.إف.آر” المتخصصة في جمع ونشر البيانات اليوم (الجمعة) إن قيمة الأصول التي تديرها صناديق الاستثمار في المملكة المتحدة انخفضت بأكثر من 40 مليار دولار في الأسابيع الثلاثة التي تلت تصويت بريطانيا لصالح الخروج من الاتحاد الأوربي فيما يرجع إلى حد كبير إلى الهبوط الحاد في قيمة الجنيه الاسترليني.

وتركزت الخسائر في صناديق الاستثمار في الأسهم وأسواق المال وعكست أثر انخفاض أسعار الأصول وصافي التدفقات الخارجة من الصناديق وتراجع سعر صرف الإسترليني منذ استفتاء 23 يونيو حزيران على عضوية بريطانيا في الاتحاد الأوربي.

ويمثل انخفاض قيمة الأصول تحت الإدارة إلى 468 مليار دولار من 510 مليارات قبل التصويت هبوطا بنسبة 8.2 بالمئة بما يعادل تقريبا نسبة انخفاض الاسترليني خلال تلك الفترة. وقالت إي.بي.إف.آر إن 80 في المئة من الهبوط الذي لحق بالأصول كان سببه انخفاض قيمة العملة.

وتظهر أرقام جمعها بنك أمريكا ميريل لينش أن صافي التدفقات من صناديق الأسهم البريطانية في الأسابيع الثلاثة الأخيرة بلغ 2.6 مليار دولار منهم 1.1 مليار دولار في الأسبوع المنتهي في السادس من يونيو/حزيران وهو أكبر تدفق إلى الخارج منذ يناير/كانون الثاني من العام الماضي.