ارتفاع عدد قتلى هجوم مدينة نيس إلى 84 شخصا على الأقل

الهجوم أسفر عن مقتل 84 شخصا وإصابة نحو 20 آخرين

قالت وزارة الداخلية الفرنسية إن عدد قتلى الهجوم الذي وقع مساء أمس (الخميس) بمدينة نيس جنوبي فرنسا قد ارتفع إلى 84 شخصا على الأقل.

ووقع الهجوم عندما دهست شاحنة حشدا يحتفل باليوم الوطني مساء الخميس، ما أدى إلى مقتل 84 شخصا على الأقل وإصابة العشرات من بينهم نحو 20 في حالة حرجة.

واستطاعت قوات الأمن قتل المهاجم، ويجري التحقيق حاليا فيما إذا كان قد نفذ الهجوم بشكل منفرد أم لا.

ووصف الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند الهجوم بالإرهابي وأعلن تمديد حالة الطوارئ لمدة ثلاثة شهور إضافية، كما توجه إلى مدينة نيس في وقت مبكر صباح اليوم الجمعة.

وكانت فرنسا قد أعلنت حالة الطوارئ عقب الهجوم الذي وقع بالعاصمة الفرنسية باريس في نوفمبر/تشرين ثان من العام الماضي.

بدوره قال وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف إن التهديد “الإرهابي” مازال قائما في البلاد، مشيرا إلى أن فرنسا في حالة حداد وطني.

وأضاف أن المدعي العام الفرنسي بدأ التحقيقات في الهجوم.