أبرز الهجمات التي هزت أوروبا منذ 2004

اعتداء مدينة نيس الفرنسية الليلة الماضية

أعاد الاعتداء الذي شهدته مدينة “نيس” الفرنسية (جنوب) الليلة الماضية، إلى الأذهان الهجمات التي تعرض لها العديد من المدن والعواصم الأوربية، والتي أودت بحياة المئات رغم اختلاف أساليبها ومنفذيها، منذ 2004.

وتعرضت العاصمة الإسبانية مدريد في 11 من مارس/ آذار 2004، لسلسلة هجمات استهدفت 3 قطارات بالمدينة وأودت بحياة 191 شخصاً وجرح نحو ألفين آخرين، تبناها تنظيم القاعدة، واعتبرت من أكثر الهجمات دموية في أوربا منذ الحرب العالمية الثانية.

وفي 7 من تموز/ يوليو 2005، قتل 56 شخصاً وجرح 700 آخرون، في هجمات نفذها 4 مسلحين، استهدفت حافلات بالعاصمة البريطانية لندن، وتبنى الهجوم حينها تنظيم القاعدة.

ولقي 77 شخصاً حتفهم، وأصيب أكثر من 200 آخرين، في هجومين نفذهما اليميني المتطرف “أندرس بيرينغ بريفيك”، بالنرويج، في 22 من يوليو/ تموز 2011.

وشهدت العاصمة الفرنسية باريس، في يناير/ كانون الثاني 2015 أحداث عنف امتدت لثلاثة أيام بدأت في السابع من ذلك الشهر باقتحام مقر مجلة “شارلي إبدو” التي اعتادت نشر رسوم كاريكاتورية مسيئة للنبي محمد (عليه الصلاة والسلام)، وانتهت باحتجاز رهائن على يد مواطن فرنسي مالي يدعى “أميدي كوليبالي” في متجر للأطعمة اليهودية. وأسفرت الأحداث عن مقتل 17 شخصا إضافة إلى منفذي الهجمات، وهم “كوليبالي” والأخوان “سعيد وشريف كواتشي” اللذان نفذا الهجوم على المجلة.

واهتزت العاصمة الفرنسية باريس، يوم 13 من نوفمبر/ تشرين الثاني 2015، على وقع سلسلة هجمات أودت بحياة 130 شخصاً، وأصابت 368 آخرين بجروح، وتبنى الهجمات حينها تنظيم الدولة.

وفي 22 من مارس/ آذار 2016، تعرضت محطة “ميلبيك” لقطار الأنفاق، ومطار “زافينتيم” بالعاصمة البلجيكية بروكسل، لهجمات تبناها تنظيم الدولة أسفرت عن مقتل 32 شخصاً، وإصابة 270 آخرين.

وفي وقت متأخر من مساء أمس الخميس، دهس سائق شاحنة، حشداً من الناس تجمعوا لمشاهدة الألعاب النارية خلال الاحتفالات بالعيد الوطني بمدينة نيس الواقعة جنوبي فرنسا قبل أن تتمكن الشرطة من قتله، وتسبب الاعتداء في مقتل 84 شخصاً وإصابة 150، شخصا 18 منهم حالتهم خطيرة، في حصيلة أولية.