شاهد: لاجئات سوريات يصنعن مشغولات يدوية لكسب أرزاقهن

 في مكتب ضيق بالعاصمة الأردنية عمان يمكن سماع صوت أزيز آلات الخياطة طوال اليوم.

وتقوم نساء سوريات بتشغيل الآلات ليصنعن مشغولات يدوية مثل الشال المطرزة والصابون المصنوع يدويا والشموع وغيرها من الكماليات بقصد البيع.

ويأتي هذا العمل في إطار مبادرة لتشغيل اللاجئات السوريات اللائي فررن من الصراع المستمر منذ ست سنوات في بلادهن.

وتأسست المبادرة التي يطلق عليها اسم “ياسمين” منذ ما يقرب من عامين على يد امرأة سورية  , موظفة الإغاثة السابقة لارا شاهين.

وتُـشغل المبادرة الآن أكثر من 40 امرأة سورية يقمن بصناعة مشغولات يدوية ويعملن في حرف يدوية حيث يتم بيع منتجاتهن للجمهور العام.

والعمل بشكل قانوني للاجئين السوريين في الأردن أمر صعب حيث أن التقدم للحصول على تصاريح عملية طويلة ومكلفة. ونتيجة لذلك تقول وزارة العمل إن ما يصل إلى 200 ألف من اللاجئين السوريين يعملون بصورة غير قانونية في البلاد.