بي إم دبليو تستعد لإنتاج سيارة ذاتية القيادة

شعار بي إم دبليو

تعدل شركة بي.إم.دبليو للسيارات أنشطتها في مجال الأبحاث والتطوير للتركيز على السيارات ذاتية القيادة في خطوة تشمل تعديلا بسياراتها الكهربائية طراز “آي” التي تعتمد على ألياف الكربون، حسبما قال كلاوس فرورليك عضو مجلس إدارة شركة.

وتجري الشركة تحديثا على مركباتها المتميزة بانعدام الانبعاثات بعد تجاوب باهت في الأسواق مع سيارتها الكهربائية الوحيدة “آي.3” التي باعت منها 25 ألف وحدة  فقط العام الماضي. وفي المقابل تلقت تسلا موتورز أكثر من 370 ألف طلب لشراء سيارتها “موديل3”.

ولتحسين المبيعات زادت بي.إم.دبليو عمر بطارية (آي.3) بنسبة 50% هذا العام.

وقال مصدر مطلع إن السيارة الكهربائية الجديدة بالكامل لن تطرح قبل عام 2021؛ لكن الشركة البافارية تخطط لبناء نسخة جديدة من (آي.3) الكهربائية طرح بحلول 2018.

وقال المصدر الذي طلب عدم نشر اسمه “إنها نسخة رياضية للسيارة آي.3.”

ومن المقرر أن تطرح تسلا سيارتها موديل3 في 2017 وتعكف بورش وأودي على إنتاج سيارات كهربائية تطرحها في 2019.

وستطرح الشركة في 2021 طرازا جديدا من بي.إم.دبليو مزود بقدرات للقيادة الذاتية.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة