شاهد: تجارب على أول كلب صناعي في أمريكا

يعمل الدكتور ديفيد دانيلسون بكد غرفة العمليات، ولكن لحسن الحظ هذه المرة فليست مسألة حياة أو موت، لأنه يختبر الكلاب الاصطناعية، التي قامت المختبرات في مدينة تامبا بولاية فلوريدا الأمريكية بانتاجها.

وهذه الكلاب الصناعية تأتي في شكل واقعي تماما من حيث الأجهزة والدم والجلد.

ويتم صناعة هذه النسخة من الكلاب بواقعية من حيث ضربات القلب، والدورة الدموية والرئتين والجلد المطاطي، بل إنها تنزف عند إجراء جراحة في جلدها.

ويعمل الباحثون في المختبر على انتاج 25 كلبا صناعيا لسد حاجة كلية الطب البيطري في جامعة فلوريدا.

ويقول أحد الباحثين إنه هذا المنتج يلغي الحاجة إلى جثث الكلاب الحقيقية في المختبرات وإجراء التجارب العلمية.

ويمكن استخدام كل جيفة حوالي 35 إلى 40 مرة، وإذا نجحت تجربة الكلاب الاصطناعية بشكل جيد فإن الشركة تخطط لإنتاج القطط الاصطناعية أيضا.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة