شاهد: دعوات لكشف مصير ألف طفل اختطفوا في إسرائيل قبل عقود

طالبت لجنة بالكنيست الإسرائيلي حكومة بنيامين نتنياهو بكشف النقاب عن تحقيقات سرية في اختفاء أكثر من ألف طفل من اليهود الشرقيين قبل نحو 60 عاما.

جاء هذا خلال جلسة للجنة القانون والدستور بالكنيست الحكومة الإسرائيلية طالبت خلالها بالكشف عن التحقيقات في هذه القضية، وسط اتهامات للدولة بالتورط في اختطاف هؤلاء الأطفال ونقلهم إلى عائلات من أصول أمريكية وأوربية لتبنيهم.

وينتمي معظم هؤلاء الأطفال لأصول يمنية، وكانت أسرهم تقيم في مخيمات مطلع الخمسينيات من القرن الماضي تمهيدا لاستيعابهم في المجتمع الإسرائيلي.

وقالت أسر عدد من الأطفال المفقودين إن أطفالهم كانوا حديثي الولادة واختفوا في المستشفيات ومراكز الرعاية في ظروف غامضة ومتشابهة، حيث لم يسمح للأسر برؤية جثث هؤلاء الأطفال، ولم تصدر شهادات وفاة لهم، ولم يعرف موقع دفنهم حتى الآن.

وترفض الحكومات الإسرائيلية المتعاقبة الكشف عن بروتوكولات التحقيقات السرية في هذه القضية قبل عام 2071؛ ما يثير الشكوكَ لدى عائلاتِ المفقودين من إمكانية تورط مؤسسات الدولةِ في اختفاء أطفالهم.

وتجدد القضية مسألة العنصرية في المجتمع الإسرائيلي وانحياز الحكومات الإسرائيلية المتعاقبة ضد اليهود الشرقيين، وخصوصا ذوي الأصول العربية.