منظمة ترصد أحكام الإعدام في مصر منذ الانقلاب

الرئيس المعزول محمد مرسي أحد المحكوم عليهم بالإعدام – رويترز

قالت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا أن الحكم الذي أصدرته أمس محكمة جنايات القاهرة في قضية التخابر مع قطر رفع عدد المعارضين الذين حكم عليهم بالإعدام إلى 734 من بين 1799 شخصاً أحيلت أوراقهم إلى المفتي منذ انقلاب الثالث من يوليو/تموز 2013، نُفذ منها الحكم بحق سبعة أشخاص حتى الآن.

وكانت محكمة جنايات القاهرة أصدرت أحكاما بالإعدام شنقا على ستة متهمين في قضية التخابر، منهم الزميل في قناة الجزيرة إبراهيم هلال والزميل السابق علاء سبلان.

كما قضت المحكمة نفسها بالسجن أربعين عاما على الرئيس المعزول محمد مرسي في القضية ذاتها رغم تبرئته من تهمة التخابر، وألزمت المحكمة المتهمين جميعا بدفع أتعاب المحاماة، وأمرت بمصادرة الحواسيب والوثائق والمستندات والأسطوانات المدمجة ووضعها تحت تصرف القوات المسلحة.

وأوضحت المنظمة أن كافة هذه الأحكام قد صدرت من محاكم استثنائية (دوائر الإرهاب)، والتي شُكلت من قبل قضاة منتقون بعناية ومعروفين بمواقفهم السياسية المناهضة للرئيس الأسبق وجماعته والمؤيدة للنظام الحالي، أو صدرت بعد محاكمات عسكرية دون أن تتوافر في أيهما أي من معايير المحاكمة العادلة.

وأوضحت المنظمة أنها قامت ببحث أوراق القضية وأدلة الثبوت ووقائع الإتهام، وتبين أن  هذه القضية تأتي في إطار جملة القضايا التي لفقها النظام لعشرات الآلاف من المعارضين لانقلاب الثالث من يوليو/ تموز 2013 وعلى رأسهم الرئيس المعزول محمد مرسي وأفراد فريقه الرئاسي.

وأضافت المنظمة أن هذه القضية وغيرها من القضايا التي تم توجيهها إلى المعارضين لا تحوي أية أدلة سوى تحريات سرية للأجهزة الأمنية، واعترافات تم انتزاعها من المتهمين تحت وطأة التعذيب.

وأكدت أن كم التهم الجزافية التي وجهت لمرسي وطاقمه  وصدور أحكام بموجب بعضها بالإضافة إلى الزج بقناة الجزيرة وقطر في أوراق القضايا، هو دليل فاضح على تسييس القضاء وتحوله إلى آلة قمع بيد النظام المصري.

وكانت منظمة العفو الدولية والمرصد العربي لحرية الإعلام قد أدانوا أحكام الإعدام الصادرة، واعتبراها قمعا للصحافة.

وقالت ماجدالينا مغربي تلحمي نائبة مدير منظمة العفو الدولية لبرنامج شمال أفريقيا والشرق الأوسط إن المنظمة أدانت الاتهامات الموجهة إلى الصحفيين ووصفتها بالسخيفة، مشيرة إلى أن نظام العدالة في مصر “فاسد ومنهار، وليس أكثر من مجرد أداة قمع في يد السلطات تجاه أي معارضة أو انتقاد”.

أما المرصد العربي لحرية الإعلام فقال إن الحكم الذي صدر السبت بحق الإعلاميين حكم سياسي يستهدف التنكيل بخصوم سياسيين.

 

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة