مثول قاتل النائبة البريطانية أمام المحاكمة

مَثَل توماس ماير، قاتل النائبة البريطانية جو كوكس أمام المحكمة لأول مرة اليوم السبت، حيث قال أمام المحكمة إن اسمه هو “الموت للخونة والحرية لبريطانيا”.

وكان ماير قد أطلق النار على النائبة كوكس وطعنها يوم الخميس 16 يونيو/حزيران الجاري بمدينة بريستول بمقاطعة يوركشاير شمال إنجلترا، ما أحدث صدمة في المجتمع البريطاني.

وفي غضون هذا نظمت أسرة النائبة كوكس وقفة لتأبين الضحية بمدينة بريستول؛ حيث ألقت أسرتها كلمة تأبين شكرت فيها المجتمع على دعمهم، بينما وضع أحباؤها الورود تكريما لرحيلها.

ويواجه ماير تهم القتل والتسبب في الإيذاء الجسدي الجسيم وحيازة سلاح ناري وسكين.

وكانت النائبة القتيلة من بين أشد الداعمين لبقاء بريطانيا عضوا في الاتحاد الأوروبي، ويأتي مقتلها قبل أسبوع من الاستفتاء على بقاء أوروبا أو خروجها من الاتحاد.

وتوقفت الحملات المؤيدة والمعارضة لعضوية بريطانيا الاتحاد الأوروبي احتراما لمقتل كوكس.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة