فيديو: ببغاء يوثّق جريمة قتل ويشهد في القضية!

في مفاجأة من العيار الثقيل، طالبت عائلة أمريكية إدخال شاهد جديد على قضية مقتل  ابنهم، وهذا الشاهد هو الببغاء الخاص بالضحية! وفقاً لما نشرته صحف مترو وإندبندت وموقع سي بي سي وقناة وود تي في.

وكان مارتين دورام (45 عاماً) في ولاية ميشيغان الأمريكية قتل قبل عام داخل منزله بـ5 رصاصات في قضية هزت المجتمع الأمريكي، وكان الاعتقاد السائد أن الزوج أطلق الرصاص على زوجته “غلينا دورام” وعلى نفسه، أو أن شخصاً غريباً أطلق الرصاص عليهما.

 وفي دليل جديد قد يضاف للقضية اشتبهت الشرطة في زوجة مارتن رغم تعرضها لإصابة بالرصاص في رأسها، وذلك بعد رصد عبارة كررها الببغاء وهي “لا تطلقي النار يا غي” وهي العبارة التي يأمل والدا مارتن أن تكون مفتاحاً أساسياً في حل لغز الجريمة.

ويوثق فيديو العبارة التي رددها الببغاء بغضب وخوف، لتصبح الزوجة من المشتبه بهم اليوم بالرغم من اعترافها للشرطة أنّها لم تقتله، وطالب والدا مارتن الشرطة باستخدام الببغاء باعتباره الشاهد الوحيد وكدليل على القضيّة مؤكدين أن هذا الطائر يحفظ كلّ ما يسمعه.

ويُظهر الفيديو الذي بثته قناة “وود تي في WOODTV” الببغاء وهو يُردّد الحديث الأخير الذي جرى بين مارتين وسيدة فيما يبدو، ويُسمع فيه صوت الببغاء وهو يتّهم  السيدة بقتله، ويردد كلمات دالة على شجار عنيف وقع .

 وقال صاحب محل كازا للببغاء في غاند رابيدز إن هذا النوع من الببغاوات الإفريقية الرمادية قادرة على تقليد العبارات للذكور والإناث بضع مرات عند تكرار الكلمات أمامه، وما ردده الببغاء يدل بالتأكيد على مشاداة بين الرجل والمرأة تكرر فيها قول “لا يا غي لا تطلقي النار”، وهي العبارة التي رددها الببغاء كثيراً.

وقال المدعي العام إنه يتوقع أن يقرر في أسبوعين أو ثلاثة أسابيع ما إذا كان ينبغي توجيه اتهامات، وقال إنه ينتظر تقارير شرطة ولاية ميشيغان لإنهاء التحقيق، إلا أن هناك أدلة تدعم نظرية أن الزوجة قامت بقتل زوجها ومحاولة الانتحار.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة