“ذا كونجورينغ” يتصدر إيرادات السينما في أمريكا الشمالية

تصدر الجز الثاني من فيلم الرعب والإثارة “ذا كونجورينغ” إيرادات دور السينما في امريكا الشمالية، حسبما أظهرت تقديرات استوديوهات السينما مساء الأحد. 

وحقق الفيلم، الذي يشارك في بطولته كل من فيرا فارميجا وباتريك ويلسون وفرانسيس أوكونور، إيرادات بلغت 40 مليونا و400 ألف دولار في عطلة نهاية الأسبوع.

وجاء في المركز الثاني فيلم الخيال العلمي والمأخوذ من لعبة “وور كرافت” الشهيرة والذي يحمل نفس اسمها، ويشارك في بطولته كل من ترافيس فيميل ودومينيك كوبر وبولا باتون وبن فوستر، محققا إيرادات بلغت 24  مليونا و400 ألف دولار في عطلة نهاية الأسبوع. 

وحل في المركز الثالث الجزء الثاني من فيلم الحركة والإثارة “ناو يو سي مي”، الذي يشارك في بطولته كل من مارك روفالو ومايكل كين ودانيال رادكليف، محققا إيرادات بلغت 23 مليون دولار.

وتراجع إلى المركز الرابع الجزء الثاني من فيلم المغامرات والاثارة “تين ايج ميوتانت نينجا تيرتلز” والذي يحمل عنوان “أوت اوف ذا شادوز”، والذي يشارك في بطولته ميغان فوكس وويل ارنيت ووليام فيشتنر، بإيرادات بلغت  14  مليونا و800 الف دولار. 

واحتل المركز الخامس فيلم “اكس مين:ابوكاليبس”، الذي يشارك في بطولته كل من جيمس ماكافوي ومايكل فاسبندر وجنيفر لورانس، محققا إيرادات بلغت 10 ملايين دولار.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة