شاهد: التهم القرش ذراعها ولا تزال تبهر الجمهور بأدائها

قدمت راكبة الموج بيثاني هاميلتون عرضا مبهرا للجمهور خلال بطولة فيجي لركوب الأمواج اليوم الثلاثاء.

وقدمت هاميلتون عرضها المميز رغم فقدها لذراعها بسبب مهاجمة قرش لها وهي تمارس نفس اللعبة قبل ثلاث عشرة سنة.

ففي العام 2003، وفيما كانت هاميلتون ذات ثلاث عشرة سنة وقتها تمارس رياضتها المفضلة، مع أصحابها، هجمت سمكة قرش عليها لتفترس يدها اليسرى.

لكن الفتاة عادت تمارس رياضتها المحبوبة بعد شهر واحد من الحادث الأليم الذي لم يثنها عن النزول إلى الماء.

واشتهرت الصبية الأمريكية في العالم، فأنتجت هوليود عنها فيلما، وشاركت بنفسها في التمثيل في مسلسل أمريكي.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة