فلسطينيون يسكبون ألبان إسرائيل والاحتلال يرد بقنابل الغاز

سكب متظاهرون فلسطينيون ألبانا إسرائيلية في مسيرة بالضفة الغربية، مطالبين بمقاطعة البضائع الإسرائيلية التي تدخل الضفة.

واعتدت قوات الاحتلال الإسرائيلية على المتظاهرين وأطلقت عليهم قنابل الغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية.

وركل المتظاهرون صناديق حليب من إنتاج شركة إسرائيلية وسكبوه على الأرض.

ودعا السياسي الفلسطيني البارز مصطفى البرغوثي، الذي شارك في المسيرة، إلى مواصلة حملات المقاطعة حتى تنهي إسرائيل احتلالها للأراضي الفلسطينية.

وقال البرغوثي إن الفلسطينيين لجئوا إلى نفس الأساليب التي استخدمها مواطنو جنوب أفريقيا ضد نظام الفصل العنصري خلال القرن الماضي.

وتنشط في الأراضي الفلسطينية المحتلة ودول أوروبية عديدة حركة مقاطعة إسرائيل، التي تعرف اختصارا باسم “بي دي إس”.

وتهدف الحركة إلى عزل إسرائيل ومقاطعتها دوليا وسحب الاستثمارات منها وفرض العقوبات عليها.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة