اعتقال عناصر من حماس بدعوى عملية تفجيرية في القدس

تفجير حافلة بالقدس – رويترز

قال بيان صادر عن جيش الاحتلال الإسرائيلي، أن جهاز الأمن العام “الشاباك” بالتعاون مع الجيش والشرطة الإسرائيلية، تمكن من اعتقال مجموعة مسلحة تتبع لحركة المقاومة الإسلامية “حماس” مسؤولة عن عملية تفجيرية استهدفت حافلة إسرائيلية في مدينة القدس، الشهر الماضي.

وكان سته نشطاء من “حماس” قد خططوا لعملية التفجير في حافلة بالقدس.

وأضاف البيان: “أظهرت التحقيقات أن الخلية خططت لارتكاب هجمات في القدس ومحيطها، بينها هجمات تفجيرية، وتفجير سيارات مفخخة وعمليات إطلاق نار”.

ولم يصدر رد فعل فوري من حركة “حماس”، على بيان الجيش، وكانت “إسرائيل” قد اتهمت حركة “حماس” بتنفيذ عملية تفجيرية في مدينة القدس، وقعت في أبريل/نيسان الماضي قُتل فيها المنفذ متأثرا بجروحه، كما أصيب فيها 21 إسرائيليا.

ولم تعلن حركة “حماس” مسؤوليتها بشكل رسمي عن الحادث حتى الآن، رغم تأكيدها أن منفذها “عبد الحميد أبو سرور” هو أحد عناصرها.

وتشهد أراضي الضفة الغربية، انتفاضة منذ أكتوبر تشرين الأول الماضي، بسبب إصرار مستوطنين يهود متشددين على مواصلة اقتحام ساحات المسجد الأقصى، تحت حراسة الشرطة الإسرائيلية.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة