6 سنوات على رحيل مُبدع “ليالي الحلمية” و”زيزينيا”

الكاتب والسيناريست الراحل أسامة أنور عكاشة (الفرنسية-أرشيف)

قبل 6 سنوات، رحل عن عالمنا ساحر الدراما العربية، الكاتب والسيناريست المصري أسامة أنور عكاشة، والذي لقب بـ”أبو الدراما المصرية والعربية” وأيضاً “عميد الدراما التليفزيونية”، كونه أبدع أكثر المسلسلات التليفزيونية شهرة وانتشاراً في مصر والعالم العربي.

بدأ “عكاشة” المولود في مدينة طنطا بمحافظة الغربية عام 1941، عبر إنتاجه الثقافي كناصري وعروبي يطالب بالتصدي لإسرائيل، ويقف مع الحقوق العربية، ويرى أن مصر العربية هي مصر القوية المرتبطة بمحيطها العربي.

لكن الأديب الراحل غير مساره الفكري في السنوات الأخيرة وأصبح أكثر تركيزاً واهتماما بالقضايا المصرية، واتسمت السنوات الأخيرة من حياته بمرحلة “القلق الفكري”.

ولُقب الكاتب الراحل بأبي الدراما التلفزيونية المصرية والعربية بعد الشهرة الواسعة التي حققتها مسلسلاته التلفزيونية مثل: “ليالي الحلمية” والذي يعتبر أطول المسلسلات على الإطلاق حيث تكون من 150 حلقة وزعت على 5 أجزاء.

الكاتب المصري أسامة أنور عكاشة

كما أبدع الراحل مسلسلات: “الشهد والدموع (جزأين)، ضمير أبله حكمت، الراية البيضا، وما زال النيل يجري، أبو العلا البشري (جزأين)، عصفور النار، أرابيسك، زيزينيا (جزأين)، امرأة من زمن الحب”، وكان مسلسل “المصراوية” آخر أعماله التلفزيونية مكون من جزأين.

ولم يكتب عكاشة للدراما التلفزيونية فقط بل كتب للسينما أيضاً وقدم مع المخرج السينمائي عاطف الطيب عملاً اعتبر إحدى الصرخات المدوية في وجه التطبيع وهو فيلم “كتيبة الإعدام”، ثم قدما معاً عملاً سينمائياً يرصدان من خلاله التطورات التي انعكست على المجتمع المصري وهو “دماء على الإسفلت”، كما أبدع فيلم “الهجامة” أيضاً.

كان عكاشة حريصاً على أن يبقي خط الود متواصلاً بينه وبين القارئ والمشاهد العربي، لا سيما بالطبقة الوسطى التي كان يرى أنه معبر عنها، وكان حريصاً أن تبقى جذوة الأسئلة القلقة متصلة بعقول المشاهدين أو قرائه سواء في مصر والعالم العربي.

نال “عكاشة” العديد من أرفع الجوائز والأوسمة، وفي مثل هذا اليوم 28 مايو/أيار عام 2010، خسرت الحركة الثقافية المصرية والعربية، واحداً من أبرز كتابها ومبدعيها، حيث غيّب الموت عميد الدراما التليفزيونية عن عمر 69 عاماً بعد صراع طويل مع المرض.

 

 

 

 

 

 

 

 

 
المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة