حزب الاستقلال البريطاني يصعد من حملة مغادرة الاتحاد الأوربي

قال زعيم حزب الاستقلال البريطاني “نايغل فاراج” إن الحزب سيقوم بجولة في البلاد الشهر المقبل لحشد التصويت من أجل تأييد انفصال المملكة المتحدة عن الاتحاد الأوربي
وركب “فاراج” حافلة ذات طابقين بسقف مفتوح لتعلن أن 23 يونيو المقبل سيكون “يوم الاستقلال” حيث توقفت الحافلة أمام مبنى المفوضية الأوربية بعد أن زينت مع وجهه بشعار “Brexit”، في إشارة إلى مغادرة بريطانيا الاتحاد الأووبي حال ذهبت البلاد إلى ذلك يوم الاستفتاء.
وأضاف “فاراج” أعتقد أننا ذاهبون للفوز، مؤكدا أن عامة المواطنين في بريطانيا سيكونون أفضا حالا  من تواجدهم داخل الاتحاد الأوربي.
جدير بالذكر، أن رئيس الوزراء البريطاني “ديفيد كاميرون”، كان قد أعلن عن إجراء استفتاء شعبي على بقاء بلاده داخل الاتحاد الأوربي من عدمه، في الثالث والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل.
لكنه حذر من أن مغادرة الاتحاد الأوربي سيكون بمثابة “قفزة في الظلام”، وحث الناخبين على دعم اتفاقه لإصلاح الاتحاد.