مباحثات سعودية أمريكية أردنية حول حلب في جنيف

كيري : الساعات القادمة حاسمة ـ أرشيف

قال وزير الخارجية الأمريكي جون كيري اليوم الأحد إنه يأمل في إحراز تقدم في جنيف خلال اليومين المقبلين بشأن تجديد اتفاق وقف الأعمال القتالية في عموم سوريا واستئناف مباحثات السلام الرامية لإنهاء القتال.

وأضاف  كيري لدى لقائه مع نظيره الأردني ناصر جودة  إلى جنيف “الأمل هو أن نتمكن من إحراز بعض التقدم.”

وشدد كيري على أن الساعات القادمة حاسمة، متطلعا إلى تعاون روسيا؛ وإلى أن يستمع النظام السوري إلى روسيا ويستجيب على حد قوله.

ورتب كيري زيارة إلى جنيف على عجل عقب مناشدة من مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا ستافان دي ميستورا للولايات المتحدة وروسيا لإنقاذ وقف الاقتتال بعد معارك ضارية شهدتها مدينة حلب.

ومن المقرر أن يجتمع مع وزير الخارجية السعودي عادل الجبير ودي ميستورا غدا الاثنين.

من جانبها قال روسيا اليوم الأحد إن مباحثات تجرى حاليا لإدخال مدينة حلب ضمن هدنة مؤقتة أعلنها الجيش السوري في بعض مناطق غرب البلاد، في بادرة على جهود مكثفة لوقف التصعيد في العنف الذي تشهده العاصمة التجارية السابقة.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن أكثر من 250 شخصا قتلوا في نحو عشرة أيام من القصف من جانب القوات الحكومية والمعارضة المسلحة على حد سواء في مدينة حلب في تطور من شأنه تقويض الآمال في إنهاء الحرب الدائرة منذ خمس سنوات.

وأضاف المرصد أن معارضين قصفوا منطقة واحدة على الأقل اليوم وكانت هناك غارات جوية نفذتها القوات الحكومية على أطراف تلك المنطقة، ولكن حدة القصف كانت أقل.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة