أستراليا تخطط لإعدام 5 آلاف حصان

أستراليا تخطط لإعدام 5 آلاف حصان

 

أثارت خطة للحكومة الأسترالية لإعدام أكثر من 5 آلاف من الخيول البرية في متنزه وطني بمنطقة “الجبال الثلجية” حالة   من الغضب والجلبة بين محبي الخيول.

وتشمل الخطة عمليات  إطلاق  نار أو نصب شراك أو رعاية جديدة  لـ  90%    من الخيول البرية -المعروفة بخيول البرومبي”- التي تعيش في الجبال ، وذلك نظرا لما تسببه من تخريب للغطاء النباتي الهش والحيوانات المعرضة  للانقراض في المنطقة .

وقالت رئيسة جمعية “أنقذوا خيول البرومبي” التي تحاول إيجاد مأوى للخيول البرية ،جين كارتر، إن اقتراح القضاء على الآلاف من هذه الخيول “مروع  تماما”.

كما قالت لصحيفة “سيدني مورنينغ هيرالد” اليوم الاثنين :”إنها (الخيول) تمثل ثقافتنا ، إنها أيقونة وتستحق الحماية ، وقبل كل شيء تستحق المعاملة بشكل إنساني”.

وأضافت “لدينا تقارير مستقلة مفادها أن الخيول لا تسبب الأضرار التي اتهمت بها”.

وطرحت حكومة ولاية نيو ساوث ويلز ،التي تدير المتنزه، الخطة للمناقشة  العامة يوم الأحد من الأسبوع الماضي ولمدة شهرين قبل إنهاء الترتيبات.

وحثت كارتر جميع محبي الخيول على كتابة رسائل للحكومة وأن “يعلنوا اشمئزازهم”.

يشار إلى أن هناك ما يصل إلى مليون حصان في البرية بأستراليا.

 


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة