مصر تنفي سقوط الطائرة –حتى الآن- واجتماع لمجلس الأمن القومي

الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي

نقل التليفزيون الرسمي المصري عن رئيس الوزراء شريف إسماعيل القول إنه "لا معلومات مؤكدة عن مصير الطائرة  المصرية المفقودة حتى الآن".

ونفت مصر للطيران جميع البيانات والمعلومات التي وصفتها بـ"المغلوطة" التي تم تداولها عن أسباب اختفاء الطائرة المصرية والتي أرجعها البعض إلى أسباب فنية. وأكدت الشركة –بحسب بيان- أنه لم يتم التوصل حتي الآن إلى أسباب اختفاء الطائرة.

في السياق ذاته، قال التلفزيون المصري إن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي عقد  اجتماعا لمجلس الأمن القومي بشأن اختفاء الطائرة.

من جانبه، قال وزير الخارجية الفرنسي جان مارك أيرو إن فرنسا تعتزم إرسال قوارب وطائرات للمساعدة في البحث عن طائرة مصر للطيران التي اختفت في طريقها من باريس إلى القاهرة وعلى متنها 15 فرنسيا.

وأضاف للصحفيين بعد اجتماع وزاري مع الرئيس الفرنسي فرانسوا هولوند "يجب بذل قصارى الجهد للعثور على الطائرة ولهذا نحن على اتصال بالسلطات المصرية… نقوم بالتعبئة ومستعدون لإرسال معداتنا العسكرية وطائرات وقوارب للبحث عن هذه الطائرة".
كانت طائرة ركاب مصرية تقوم برحلة بين باريس والقاهرة قد اختفت فجر اليوم من شاشات الرادار، وعلى متنها 66 شخصا.

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة