نتنياهو: هددنا بإرسال قوات عسكرية إلى القاهرة عام 2011

المتظاهرون أثناء حصارهم لمقر السفارة الإسرائيلة بالقاهرة 2011 ـ أرشيف

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، اليوم الثلاثاء، إن بلاده كانت قد هددت بإرسال قوات عسكرية لإنقاذ دبلوماسيين لها، حاصرهم متظاهرون غاضبون في مقر السفارة الإسرائيلية بالعاصمة المصرية القاهرة عام 2011.

جاء ذلك في كلمة ألقاها نتنياهو، خلال مراسم إحياء ذكرى قتلى السلك الدبلوماسي الإسرائيلي، في مقر وزارة الخارجية الإسرائيلية في القدس المحتلة.

وأضاف نتنياهو في الكلمة التي وزعها مكتبه “قبل عدة سنوات فُرض حصار على طاقم سفارتنا في القاهرة، جماهير متوحشة قدمت إلى ذبح دبلوماسيينا، وكنا قد استخدمنا ذاك المساء، جميع الأدوات التي نمتلكها بما فيها التهديد بإرسال قوات عسكرية إسرائيلية لإنقاد الدبلوماسيين”.

وتابع: “أتأسف لأننا لم ننجح في حالات أخرى، ولكن لن نتردد في بذل أي جهد مستطاع من أجل حمايتكم وأنتم تدافعون عن الدولة”، دون أن يقدم مزيداً من التفاصيل عن تلك الحالات التي أشار إليها.

واستطرد بقوله: “إننا نبذل جهوداً، خصوصاً من خلال الموساد (جهاز المخابرات) والشاباك (الأمن العام)، لتوفير الحماية لكم ولجميع الدبلوماسيين الإسرائيليين في كل أنحاء العالم”.

وكان متظاهرون مصريون غاضبون قد حاصروا مقر السفارة الإسرائيلية في القاهرة يوم 9 سبتمبر/أيلول 2011 (بعد أشهر من اندلاع ثورة 25 يناير/كانون أول)، احتجاجاً على مقتل جنود مصريين على الحدود المصرية الإسرائيلية، في أغسطس/آب من العام نفسه، وقام المتظاهرون حينها بتسلق جدار السفارة، وأنزلوا العلم الإسرائيلي، ورفعوا علم بلادهم بدلاً منه.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة