فوز مرشح الحزب الديمقراطي برئاسة الفلبين

فوز مرشح الحزب الديمقراطي برئاسة الفلبين

فاز مرشح الحزب الديمقراطي، “رودريغو دوتيرت”، في الانتخابات الرئاسية للفلبين، التي جرت أمس الاثنين.

وحصد دوتيرت 38.65% من أصوات الناخبين، فيما جاء بعده المرشح “مانويل روكساس” المدعوم من قبل الرئيس المنتهية ولايته ” بينينو أكينو”، بحصوله على 23.16% من الأصوات، ليأتي المرشح “غريك بو” ثالثا بـ 21.71% من الأصوات.

وذكر رئيس لجنة الانتخابات، “أندريس باوتيستا” أن نسبة المشاركة في الانتخابات بلغت 81% في البلد الذي يضم 54 مليون ناخب .

وخاطب دوتيرت، الذي ترأس بلدية مدينة “دافاو” لمدة 22 عاماً، أمس الاثنين منافسيه، قائلاً، ” لننهي أجواء الصراعات خلال مرحلة الحملات الانتخابية، ونتصالح”.

وبرز المحامي دوتيرت من خلال دوره في انخفاض مستوى الجرائم في مدينة دافاو، إلا أنه واجه انتقادات منظمات حقوق إنسان دولية لطريقة الإدارة التي اتبعها في مكافحة المافيا.

وكان دوتيرت، قد وعد خلال حملته الانتخابية بخفض مستويات الجريمة في البلاد من خلال “أساليبه الخاصة”، حيث طلب مهلة عام من أجل تحقيق ذلك، وأشار إلى أنه سيحل البرلمان ويقوم بالمطلوب في حال الفشل بإصدار القوانين التي يطلبها، وألمح إلى إمكانية التعاون مع المليشيا الشيوعية في البلاد، لتحقيق أهدافه.

من جانبه، كان الرئيس المنتهي ولايته، بينينو أكينو قد أعرب بشكل واضح عن مخاوفه من طروحات دوتيرت، محذراً من إمكانية العودة بالبلاد إلى مرحلة الدكتاتورية، مقترحاً على المرشحين الأربعة الآخرين تشكيل تحالف ضد”دوتيرت”، من أجل تحقيق نجاح في الانتخابات.

 


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة