تحرير نجل رئيس وزراء باكستاني سابق بعد اختطافه 3 سنوات

رئيس الوزراء الباكستاني السابق يوسف رضا جيلاني- الجزيرة

أعلنت وزارة الخارجية الباكستانية في بيان اليوم الثلاثاء أن القوات الأمريكية والأفغانية عثرت خلال عملية في أفغانستان على نجل رئيس الوزراء الباكستاني السابق يوسف رضا جيلاني، الذي اختطف قبل ثلاث سنوات.

وقال البيان إن علي حيدر جيلاني “تم تحريره اليوم في عملية مشتركة للقوات الأمنية الأفغانية والأمريكية في غزنة” شرق أفغانستان.  

وأوضحت الوزارة أنه يجري حاليا تنظيم عودته إلى باكستان بعد خضوعه لفحص طبي، ولم تعلق القوات الدولية في أفغانستان بأي تعليق.

وقال شقيقه عبد القادر جيلاني إن والدهما في طريقه إلى أفغانستان للقاء ابنه، وصرح لوكالة فرانس برس “لم أتحدث اليه ولن أؤكد (إن علي حيدر حر) إلا عندما يؤكد والدي ذلك لأن شائعات تحدثت من قبل عن تحريره وتبين أنها خاطئة”.

وكان علي حيدر جيلاني قد اختطف في مولتان في ولاية البنجاب الباكستانية بعد إطلاق نار في العاشر من مايو/ ايار 2013 قبل يومين من انتخابات تشريعية كان يقوم بحملة لحزب الشعب الباكستاني العلماني خلالها، وقد تمكن في مايو/ ايار الماضي من الاتصال بوالده.  

ويأتي تحرير جيلاني بعد أسابيع من الإفراج في ظروف غامضة في مارس / آذار عن شهباز تسير نجل الحاكم الليبرالي لولاية البنجاب الذي خطف في لاهور في أغسطس 2011 بعد أشهر على اغتيال والده سلمان تسير.

وقد عثر عليه أيضا في إحدى الولايات المضطربة في جنوب باكستان على حدود أفغانستان.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة