فوضى وهتافات داخل مجلس النواب العراقي

أظهر تلفزيون العراقية الرسمي اليوم الثلاثاء لقطات لاحتجاجات النواب المعتصمين عند بدء جلسة للبرلمان برئاسة سليم الجبوري داخل القاعة الكبرى للبرلمان العراقي , والتي حضر جانبا منها رئيس الوزراء حيدر العبادي.  

وهتف النواب المعتصمون بشعارات” باطل .. باطل” مما ولد إرباكا داخل الجلسة.

وطلب رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري الذي احيط بعدد كبير من عناصر الحماية, طلب  من المعتصمين الجلوس في أماكنهم المخصصة داخل القاعة لكنهم رفضوا طلبه .

وخاطب الجبوري المعتصمين ” هذا أمر مرفوض “، بعد أن قام النواب المعتصمون بالتجمع حول منصة الرئاسة وهم يهتفون بشعارات “باطل .. بطل .. خيانة .. ثورة إصلاحية .. ثورة  إصلاحية”، وطالبوا  بطرد رئيس البرلمان إلى خارجه.

وأظهرت اللقطات جلوس رئيس الحكومة حيدر العبادي وهو يتابع ما يجري داخل البرلمان مبتسما ، قبل أن يغادر الجلسة ويتوجه إلى قاعة أخرى مجاورة.

وقام النواب المعتصمون بإتلاف أجهزة التصويت الإلكتروني لمنع التصويت على التشكيل الحكومي.  

وكان البرلمان العراقي قد عقد اليوم جلسة  برئاسة سليم الجبوري وهيئة رئاسة البرلمان بحضور170 من النواب واعتراض نواب الاعتصام.    

وجلس رئيس البرلمان سليم الجبوري، في موقعه على منصة رئاسة البرلمان فيما جلس نائباه همام حمودي النائب الأول وارام شيخ على النائب الثاني  بجانبه وحضور 170 من نواب البرلمان من كتل المواطن بزعامة عمار الحكيم وبدر بزعامة هادي العامري  والأحرار التابعة لرجل الدين الشيعي مقتدى الصدر وحزب الفضيلة الإسلامي والتحالف الكردستاني وتحالف القوى الوطنية السنية.

فيما أطلق النواب المعتصمون  البالغ عددهم نحو 100 نائب هتافات  في محيط قاعة جلسة البرلمان بعدم شرعية الجلسة.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة