هيومن ووتش: إفادات عن إخفاء وتعذيب أطفال بمصر

معتقلون مصريون- أرشيف

 

قالت منظمة “هيومن رايتس ووتش” اليوم الخميس إن هناك مزاعم عن تعذيب قوات الأمن المصرية مجموعة من 20 شخصا، بينهم 8 أطفال، في فبراير/شباط 2016 إثر حملة اعتقالات في محافظة الإسكندرية (شمال القاهرة).

 

وقال أهالي ومحامون إن السلطات رفضت الإقرار باحتجازهم أو إخبار الأهالي بأماكنهم لأكثر من أسبوع، وعذبتهم لإجبارهم على الاعتراف بجرائم أو تقديم أسماء مشتبهين آخرين وأضافوا أنه تم احتجازهم في حملة اعتقالات على خلفية التظاهر دون تصريح، مع مزاعم بارتكاب أعمال تخريب وإشعال حرائق والانضمام لتنظيم محظور.

 

ورغم أن الأهالي قالوا إن الاعتقالات وقعت في 4 و5 فبراير/شباط، زعم الأمن الوطني التابع لوزارة الداخلية في تقارير قُدمت للنيابة إن الاعتقالات تمت في 12 فبراير/شباط، قبل يوم من ظهور المعتقلين أمام النيابة.

 

وأضافت رايتس ووتش أن قوات الأمن اعتقلت 3 أشخاص آخرين في القضية نفسها في الأيام التالية على حملة الاعتقال الأولى.

 

ومن بين المحتجزين الـ23، أفرج المسؤولون عن 5 معتقلين، بينهم طفلين، دون اتهامات بعد المثول أمام النيابة في 13 فبراير/شباط.

 

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة