مصر: تصريحات نتنياهو بشأن الجولان انتهاك للشرعية

جندي إسرائيلي على هضبة الجولان المحتلة – الأوروبية

قالت الخارجية المصرية، اليوم الثلاثاء، إن إعلان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو نية حكومته الاحتفاظ بهضبة الجولان السورية المحتلة يمثل انتهاكًا لمبادئ القانون الدولي والشرعية الدولية.

وذكر بيان للوزارة، أن “تصريحات نتنياهو تمثل انتهاكاً للشرعية الدولية المتمثلة في قرارات مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة، مؤكدًا أن الجولان جزء لا يتجزأ من الأراضي السورية”.

وأمس الاثنين استنكر كل من البرلمان العربي وجامعة الدول العربية تصريحات نتنياهو حول الجولان، معتبرين أنها تصريحات استفزازية وتهدف لإفشال الجهود الدولية للسلام.

وكان نتنياهو قد صرح، خلال اجتماع لمجلس الوزراء الإسرائيلي، الأحد، بأن إسرائيل لن تنسحب من مرتفعات الجولان، وأنها (الجولان) ستبقى تحت السيطرة الإسرائيلية للأبد، مضيفًا أنه يرفض التنازل عنها لأي طرف وأن “الوقت قد حان كي يعترف العالم بأن الجولان إسرائيلية”.

وكانت إسرائيل قد احتلت الجولان في حرب يونيو/حزيران عام 1967، بعد أن هزمت جيوشا عربية، واحتلت شبه جزيرة سيناء المصرية، والضفة الغربية وقطاع غزة.

وفي عام 1981 أعلنت إسرائيل ضم “الجولان”، إلى أراضيها، في خطوة لم يعترف بها المجتمع الدولي.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة