زوارق الاحتلال تعتقل 3 صيادين وتصيب رابعاً بغزة

بحرية الاحتلال تعتقل 3 صيادين وتصيب رابعاً في غزة

أكد مراسل الجزيرة مباشر، صباح الثلاثاء، إصابة صياد فلسطيني برصاص زوارق الاحتلال الإسرائيلي التي اعتقلت 3 آخرين في بحر مدينة رفح جنوب قطاع غزة.

وذكرت وكالات فلسطينية أن زوارق الاحتلال لاحقت مراكب الصيادين في بحر رفح فتحت نيران أسلحتها الرشاشة تجاه المراكب، وحاولت إغراق بعضها، الأمر الذي أدى إلى إصابة الصياد علي سمير البردويل “22 عاماً” برصاص مطاطي في الوجه.

كما قامت أيضاً باعتقال 3 صيادين اخرين وهم “مصطفى محمد النجار 28 عاماً” و”عدي حسن النجار 24 عاماً” و”أحمد محسن 28 عاماً” خلال عملهم، بالإضافة إلى مصادرة قاربي صيد.

من جهته أكد نقيب الصيادين الفلسطينيين، نزار عياش، نبأ اعتقال الصيادين، لافتا إلى أن عدة مراكب فلسطينية تعرضت للتخريب بطلقات الاحتلال النارية.

يُشار إلى أن الصياد المصاب بجراح متوسطة أُطلق سراحه ونقل الى مستشفى أبو يوسف النجار برفح لتلقي العلاج، فيما غادر الصيادون البحر، وبعضهم بقي يصطاد على مسافة قريبة من الساحل، خشية على حياته من نيران الزوارق الحربية الإسرائيلية.

وتزامن ذلك مع إطلاق قوات الاحتلال المتمركزة على الشريط الحدودي، شرقي محافظة خان يونس جنوبي قطاع غزة، بنيران أسلحتها الرشاشة، المزارعين، داخل حقولهم الزراعية ببلدة خزاعة، دون أن يبلغ بوقوع إصابات.

وكانت قوات الاحتلال قد قلصت قبل أسبوعين المساحة الممنوع فيها الصيد، وأعلنت السماح للصيادين بالصيد لمسافة 6 أميال بحرية من وادي غزة باتجاه الشمال و9 أميال جنوبًا.

 


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة