شاهد: “أبرد” مارثون في العالم

شارك 52 متسابقا من 18 دولة في أبرد سباق في العالم في درجات حرارة تخطت الصفر مئوية بواحد وأربعين درجة.

واحتشد المتسابقون على الجليد في مارثون القطب الشمالي متحديا صعوبة الأجواء وصعوبة تربة حلبة السباق.

ويقول المنظمون إن السباق هذا العام أرجأ لأكثر من أسبوع بعد ظروف جوية صعبة تسببت في تصدع مدرج الهبوط على الغطاء الجليد ما تسبب في تأخر وصول المشاركين والمنظمين.

ولم تكن درجات الحرارة المنخفضة هي فقط أبرز المصاعب التي تواجه المتسابقين، بل كانت هناك مخاوف من الدببة القطبية وهو الأمر الذي واجهته اللجنة المنظمة بنشر قناصين بطول مضمار السباق.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة