الأمن التركي يعتقل 88 شخصاً لصلاتهم بغولن

 المفكر والداعية التركي ـ فتح الله غولن

اعتقلت الشرطة التركية نحو مئة شخص في إطار تحقيقات عن صلاتهم المالية برجل الدين فتح الله غولن المقيم في الولايات المتحدة.

وقالت وكالة الأناضول للأنباء إن عمليات الشرطة تركزت في اسطنبول وشملت تسعة ولايات، وجرى حتى الآن احتجاز 88 شخصا كما أصدر الادعاء أوامر اعتقال بحق 140 شخصا يجري التحقيق معهم.

وأضافت الوكالة أن من بين المعتقلين رجال أعمال، وموظفين ببنك آسيا الإسلامي الذي أسسه أتباع لغولن وسيطرت الحكومة عليه العام الماضي.

وتصف السلطات التركية جماعة “فتح الله غولن”، المقيم في أمريكا منذ عام 1998، بـ “الكيان الموازي”، الذي تتهمه بالتغلغل والهيمنة على سلكَي الشرطة والقضاء، والوقوف وراء حملة الاعتقالات، التي شهدتها تركيا بين 17 و25 ديسمبر/ كانون أول 2013، بذريعة مكافحة الفساد، حيث طالت أبناء وزراء، ورجال أعمال، ومسؤولين أتراك، أخلي سبيلهم لاحقًا بعد إصدار المحكمة المعنية قرارًا بإسقاط تهم الفساد عنهم.

وكانت محكمة تركية قد أصدرت في ديسمبر كانون الأول 2014 أمر اعتقال بحق غولن الذي يعيش في منفى اختياري بالولايات المتحدة منذ عام 1999 واتهمته بقيادة مجموعة إجرامية.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة