صحيفة إيرانية: خلافات استراتيجية بين موسكو ودمشق

دعمت روسيا نظام الأسد عسكريا في مواجهة المعارضة المسلحة

أشارت صحيفة كيهان الإيرانية إلى وجود خلافات استراتيجية بين دمشق وموسكو.

وأضاف الكاتب سعد الله زراعي في مقال له بالصحيفة أن روسيا ورغم ثقلها الهائل في الاستراتيجية الوطنية لسوريا إلا أنها لم تكن في وضع يسمح لها بفرض إرادتها هناك.

وأوضح أن حضور روسيا العسكري في سوريا أعطاها مكانة ملحوظة، إلا أن هذه المكانة لا تقارن بما تتمتع به إيران وحزب الله من علاقة استراتيجية مع سوريا، فلا خلافات بين طهران ودمشق بينما هناك خلافات استراتيجية بين دمشق وموسكو.

وأشار إلى أن روسيا لها نفوذ في سوريا، لأنها اتخذت صف إيران، والحكومة السورية بوجه عام، قائلا: "وإذا تركت روسيا هذا الجانب، فستصبح لاعبا هامشيا مثل فرنسا وبريطانيا"

وقال إنه في ضوء نتائج أي مفاوضات سرية بين موسكو وواشنطن حيال سوريا، يُطرح الروس سؤالا بشأن جدوى كل هذه تضحياتهم الكبيرة في سوريا على مدار خمس سنوات.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة