مصر تتهم حماس باغتيال النائب العام السابق والحركة تنفي

اتهم وزير الداخلية المصري مجدي عبد الغفار الأحد حركة حماس الفلسطينية بالتورط في اغتيال النائب العام السابق هشام بركات الذي قتل في اعتداء بسيارة مفخخة في 29 حزيران/يونيو 2015.

وقال عبد الغفار في مؤتمر صحافي إن “مخطط” اغتيال بركات “صدر به توجيه من القيادات الإخوانية الهاربة بتركيا وبالتنسيق مع ما وصفها بالذراع الأخرى المسلحة لجماعة الإخوان المسلمين في غزة وهي حركة حماس، على حد قوله.

وأضاف أن حماس اضطلعت بدور كبير في تنفيذ هذا المخطط وتنفيذ اغتيال النائب العام وأشرفت على العملية منذ بدايتها حتى انتهاء تنفيذها.

وتابع عبد الغفار أن عناصر من حركة حماس قامت “بتدريب العناصر المكلفة بارتكاب العملية (اغتيال النائب العام) بعد أن تم تهريبهم بإشراف مجموعة من البدو من سيناء إلى قطاع غزة ثم عادوا إلى البلاد مرة أخرى.

وأوضح ردا على سؤال أنه لم يشارك أي عضو في حماس أو أي فلسطيني في ارتكاب عملية الاغتيال وإنما اقتصر دورها، وفقا له، على المساعدة في التخطيط والتدريب.

في المقابل قالت حركة حماس إن الاتهامات المصرية للحركة بالتورط في اغتيال النائب العام السابق بمصر لا أساس لها من الصحة.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة