شاهد: العلاقة بين الدماغ وغدة الفراشة

قال الدكتور عبد البديع أبو سمرة، استشاري طب الغدد والسكري بمؤسسة حمد الطبية بالدوحة إن الغدة الدرقية موجودة في الرقبة ولها شكل يشبه الفراشة، وهي المسؤولة عن تنظيم وتطور الدماغ، وبالتالي فهي مهمة لكل أعضاء الجسم، لافتاً إلى أن النساء أكثر عرضة للإصابة بأمراض الغدة الدرقية.

وأضاف خلال استضافته في نافذة “ساعة صباح” على شاشة الجزيرة مباشر، أن الغدة بصورة عامة هي عبارة عن أعضاء في الجسم تفرز موادا كيماوية تمشي في الدم، وتؤثر على خلايا بعيدة، وتتعرف عليها الخلايا بعد استقبالها، فالدماغ مثلاً يصدر أعصاباً تجعلك تحرك اصبعك بطريقة سلكية، لكن الغدد تفرز هرمونا في الدم بطريقة لا سلكية مباشرة.

وأوضح أبو سمرة أن الهرمون أشبه بالمفتاح، والخلايا أشبه بالقفل، وكل هرمون له خط معين في الدم يسير فيه بحيث يفتح هذا القفل، لافتاً إلى أن الغدة الدرقية موجودة في كل خلايا الجسم، ومعظم الخلايا لها مستقبلات للغدة الدرقية التي تفرز هرمونات الدرق.

وأشار إلى أن أمراض الغدة الدرقية تكون إما بزيادة نشاطها أو نقصانه، وقد تكون أوراماً أو أكياساً يمكن معالجتها أو استئصالها، وفي كل الأحوال يكون الفيصل في التشخيص هو تحليل الـ”تي إس إتش” لفحص الغدة الدرقية وهو عبارة عن هرمون يفرز من غدة النخامية أسفل الدماغ تسيطر على كل الغدد تفرز هذا الهرمون الذي يتحكم بالغدة الدرقية.

ولفت أبو سمرة إلى أن نقصان هرمون الغدة الدرقية يشعر الإنسان بالخمول والاكتئاب واللا مبالاة، أما زيادته فتجعل نشاطه زائداً وسريع الغضب وعصبي وسريع الهياج، وبالنسبة للقلب إذا زاد نشاط الغدة فإن القلب يتسرع ويفقد نظامه وقد يؤدي إلى تليف في بعض الأحيان، وإذا نقص يحدث تباطؤ في القلب ويتضخم، وبالتالي فانتظام هرمون الدرق يحافظ على عضلة القلب ونظامه.

وقال إن زيادة هرمون الدرق تؤثر كذلك على الجهاز الهضمي فتجد الإنسان يأكل كثيراً وسريعاً، ويحدث إسهال، ويقل الوزن رغم زيادة الشهية ، وقد يحدث ضمور عضلي وهشاشة في العظام، وإذا نقصت تضعف شهية الإنسان ويزيد وزنه لكن ليس كل زيادة أو نقص الوزن له علاقة بالغدة الدرقية فقد يكون لأسباب أخرى. 

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة