الاحتلال يعتقل المرابطة المقدسية هنادي الحلواني

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأحد، المعلمة والمرابطة المقدسية هنادي الحلواني، وذلك أثناء مسيرة سلمية للمرابطين والمرابطات في محيط المسجد الأقصى المبارك، بمدينة القدس المحتلة، احتجاجًا على استمرار منعهم من دخول المسجد والصلاة فيه.

وذكرت مصادر أن المرابطين الممنوعين من دخول المسجد الأقصى، نظّموا وقفة احتجاجية قرب “باب المجلس”، ورفعوا لافتات تُطالب بحقهم في دخوله والصلاة فيه، مع دخول أمر المنع الشهر السابع على التوالي.

وأضافت أن قوات الاحتلال برفقة جهاز المخابرات التابع لها، قامت بالاعتداء وقمع وملاحقة المشاركين في المسيرة السلمية، والتي انطلقت من “شارع الواد” في البلدة القديمة، باتجاه “باب العامود”، وسط القدس المحتلة.

وأفاد شهود عيان بأن قوات الاحتلال اعتقلت المعلمة والمرابطة المقدسية هنادي الحلواني، ونقلتها إلى أحد مراكز التحقيق التابعة لها في القدس، وادّعت شرطة الاحتلال في بيان لها، أن إحدى المشاركات في المسيرة الاحتجاجية، اعتدت على أحد عناصر الاحتلال في باب العامود، ورشقت الحجارة باتجاههم.

يذكر أن شرطة الاحتلال ما زالت تسمح للمستوطنين من الأحد إلى الخميس، باقتحام المسجد الأقصى بشكل جماعي في فترتيْ الاقتحامات الصباحية والمسائية.

واقتحم المسجد الأقصى صباح اليوم، 40 مستوطنًا يهوديًا بحماية مشددة من شرطة الاحتلال، إلى جانب اقتحام أربعة عناصر من المخابرات من “باب المغاربة” الخاضع لسيطرة الاحتلال. 


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة