الشرطة البرازيلية تعتقل الرئيس السابق دا سيلفا في تحقيق فساد

احتجزت الشرطة الاتحادية البرازيلية الرئيس السابق لويس “دا سيلفا” لاستجوابه في تحقيق يتعلق برشى وغسل أموال قالت إنها مولت حملات ونفقات لحزب العمال الحاكم.
 
وقالت الشرطة إن لديها أدلة تثبت أن “دا سيلفا” استفاد بشكل غير قانوني من عمولات في شركة النفط الحكومية بتروبراس في صورة مدفوعات ومنزل فاخر.
 
ويأتي اعتقال الرئيس البرازيلي السابق في إطار تحقيق كبير شمل نوابا ورجال أعمال ذوي نفوذ وقد لطخ إرث أقوى سياسي في البرازيل والأساليب التي استخدمها حزبه لترسيخ سلطته منذ صعوده للحكم قبل 13 عاما.
 
وتجعل الأدلة ضد “لولا” التحقيقات قريبة من الرئيسة الحالية “ديلما روسيف” التي تكافح لتفادي إجراءات لعزلها، وتحاول انتشال البلاد من أسوأ تباطؤ اقتصادي خلال عقود.
 
وقفز الريال البرازيلي أكثر من ثلاثة في المئة في التعاملات الصباحية مع مراهنة المستثمرين على أن الاضطراب السياسي قد يسفر عن تشكيل ائتلاف حاكم أكثر دعما لسياسات السوق.