شاهد: مصير دام لمشجع اقتحم مباراة في البرازيل

انتهت مواجهة كأس محلية في البرازيل تدعى كوبا فيردي، وجمعت فريقي ناسيونال وريمو، بمشاجرات عنيفة يوم الخميس الماضي.

وبحسب موقع إخباري محلي فإن ناسيونال كان متفوقا بهدفين لهدف، لكن ريمو عدل النتيجة في الدقيقة الثانية والتسعين.

ثم نزل أحد المشجعين إلى الملعب غاضبا، وتدخلت قوات الشرطة لتتشاجر معه.

بعدها، بدأ مشجعو ناسيونال يرمون أرضية الملعب بالأشياء، فحاولت الشرطة ضبط الموقف بإطلاق غاز مسيل للدموع وطلقات مطاطية على المشجعين.

وأصابت قنبلة غاز طفل عمره أربع سنوات كان يشاهد المواجهة مع أهله.

وللمصادفة، فإن الطفل هو ابن لاعب ناسيونال، إديسون روخا، الذي سارع لصعود المدرجات وحمل ابنه سريعا إلى طبيب النادي. يشار إلى أن الشرطة لم تعلق بعد على الحادث.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة