فيديو مقزز يدفع شركة أغذية أمريكية للاعتذار لعملائها

منتجات للشركة الأمريكية

اعتذرت شركة  كيلوج الأمريكية للأغذية عن مقطع فيديو نشر على الإنترنت تسبب في إفساد وجبة الإفطار لدى عدد كبير من الأمريكيين.

ويتعلق مقطع الفيديو الذي أثار ضجة كبيرة على الإنترنت برجل مجهول يتبول على حزام نقل المنتجات الغذائية بإحدى الماكينات داخل مصنع للشركة.

وأكدت الشركة صحة هذا المقطع واعتذرت للعملاء والموظفين، وقال بول نورمان، مدير عمليات الشركة في أمريكا الشمالية، في بيان الإثنين إن هذا العمل “مقزز وعديم الاحترام”، معربا في الوقت نفسه عن أسف الشركة العميق عن ذلك.

وتشير التحقيقات الداخلية للشركة إلى أن هذا المقطع يعود إلى عام 2014 وجرى تصويره في مصنع بمدينة ممفيس في ولاية تينيسي يتم فيه إنتاج المقرمشات المصنوعة من الأرز التي يتم تناولها على الإفطار.

وقال نورمان: “تأخذ كيلوج هذا الأمر على محمل الجد ونحن مصدومون ومحبطون..  إن تصرف هذا الرجل غير مقبول”.

وتواصلت الشركة على الفور مع سلطات إنفاذ القانون وإدارة الأغذية والأدوية الأمريكية. وأوضح نورمان أن تحقيقا داخليا يجري حاليا، وتعمل الشركة على تحديد الشخص الذي قام بهذا العمل، وستقوم بفصله إذا كان مستمرا في العمل بالمصنع ومحاكمته.

وقال نورمان في البيان إن عددا محدودا فقط من المنتجات من الممكن أن تكون قد تأثرت بذلك الفعل ولكنها أصبحت منتهية الصلاحية في الوقت الراهن   

وتمت مشاهدة مقطع الفيديو 53 ألف مرة قبل أن يوقف موقع يوتيوب الدخول إليه.      


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة