أطباء بلا حدود: وضع العيادات والمستشفيات السورية منهار

 

قالت رئيسة  منظمة أطباء بلا حدود جوان ليو،  إن وضع العيادات والمستشفيات السورية كان منهارا خلال الشهر الماضي بسب الحرب الدائرة بين النظام والمعارضة في سوريا ، مشيرة إلى أنه تم الاعتداء على 65 % من المرافق  الطبية التابعة للمنظمة  عام 2015.

وأضافت جوان ليو خلال لقائها مع الجزيرة مباشر “طورنا طريقة تعامل الأطباء، ونجري حوارا مع المرضى، ونعمل مع فرق دولية لتوفير أفضل رعاية ممكنة”.

وأشارت إلى أن المنظمة تواجه تحديات في توصيل المساعدات والأجهزة للمحتاجين .

وأوضحت أن دور الأمم المتحدة يكمن في حماية المنظمات الطبية فقط وليس الأفراد والمرضى، موضحة أنه تم مضاعفة أعداد طواقم العمل من 27 إلى 52 في بعض المستشفيات، مضيفة أن الكثير من الأطباء السوريين ذوي الخبرة فروا بسبب الاعتداءات المتكررة على المدنيين في سوريا.

وطالبت رئيسة منظمة أطباء بلا حدود الأسرة الدولية بحماية الطواقم  والمرافق الطبية في سوريا، لافتة إلى أن المنظمة تدعم 163 مرفقا ومستشفى في سوريا.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة