اعتقال مقدسية وطفلة بالخليل بدعوى حيازة سكاكين

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الثلاثاء، فتاة فلسطينية عند باب العامود بالقدس المحتلة، وطفلة أخرى شمال الخليل، بزعم محاولتهما تنفيذ عمليات طعن.

وذكر موقع "0404" العبري المقرب من جيش الاحتلال أن الجنود اعتقلوا فتاة كانت تحمل سكيناً بالقرب من مستوطنة "كرمي تسور" الواقعة على أراضي المواطنين في قرية "حلحول" شمالي مدينة الخليل (35 كيلو مترا جنوب القدس المحتلة).

وأضاف أن الجنود اقتادوا الفتاة إلى أحد المراكز للتحقيق معها حول الحادثة، زاعماً أن الفتاة كانت تحمل معها سكيناً، في حين قالت الفتاة أنها لم تكن تحاول تنفيذ عملية طعن، وإنما دافعت عن نفسها بعد محاولة جندي إسرائيلي تفتيشها بشكل شخصي ونزع حجابها وعندما رفضت هاجمها الجندي ورفع عليها السلاح، وتجمعت حولها قوات الاحتلال وتعرضت للضرب وتم اعتقالها.

وفي ذات السياق، زعمت مصادر إسرائيلية، أن الاحتلال اعتقل طفلة فلسطينية قرب مستوطنة "كرم تسور" شمال مدينة الخليل، وادعت المصادر أن الطفلة عثر بحوزتها على سكين، وكانت تنوي تنفيذ عملية طعن ضد جنود الاحتلال.

وأضافت أن الطفلة التي اعتقلها الاحتلال شمال الخليل صباح اليوم هي ديما إسماعيل الواوي (13عاما) من مدينة حلحول وهي طالبه في الصف السابع.

 


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة