الأوقاف المصرية تنفي فوز راضي بالمركز الأول في مسابقة القرآن

الطالب عبد الرحيم راضي

نفت وزارة الأوقاف المصرية الأخبار التي تم تداولها بشأن فوز أحد الطلاب المصريين بجائزة القرآن الكريم العالمية بماليزيا.

وقال الشيخ “محمد عبد الرازق” رئيس القطاع الديني بوزارة الأوقاف، في تصريحات صحفية إن الوزارة لم ترشح من الأساس الطالب “عبد الرحيم راضي” لخوض مسابقة القرآن الكريم بدولة ماليزيا.

 وأكد “عبد الرازق” أن مصر لم ترشح أي متسابق لخوض مسابقة القرآن في دولة ماليزيا منذ العام 2013 – 2014، موضحا أن أخر متسابق رشحته الأوقاف في مسابقة ماليزيا كان يسمى “سيد طنطاوي” وذلك في العام 2013 وبعدها تم قطع العلاقات بين الأوقاف المصرية والجانب الماليزي.

ويأتي نفي الأوقاف المصرية ترشيح الطالب بالتزامن مع ما نشرته وسائل إعلام مصرية بشأن نفى مسؤولين في السفارة الماليزية بالقاهرة صحة حصول الطالب عبد الرحيم راضي على المركز الأول في أية مسابقة أقيمت في دولة ماليزيا، موضحين أن المسابقة العالمية لتلاوة القرآن الكريم تكون في شهر شعبان من كل عام وهذا يعنى أنها ستبدأ في شهر مايو/آيار المقبل.