نائب ميركل: ترمب “رائد الحركة الاستبدادية الجديدة”

جابرييل: ترمب رائد الاستبدادية الجديدة

وصف زيغمار جابرييل نائب المستشارة الألمانية اليوم الأربعاء فوز دونالد ترمب بالرئاسة الأمريكية بأنه تحذير لألمانيا وأوربا داعيا صناع السياسة للاستماع بدرجة أكبر إلى مخاوف الناس.

وقال جابرييل في مقابلة مع صحيفة تابعة لمجموعة فونكه الإعلامية الألمانية “إن ترمب هو رائد الحركة الاستبدادية والشوفينية الدولية الجديدة.”

وقال جابرييل، الذي يشغل أيضا منصبي وزير الاقتصاد الاتحادي ورئيس الحزب الاشتراكي الديمقراطي الشريك بالائتلاف الحاكم في ألمانيا، “إن ترمب يعد تحذيرا بالنسبة لنا أيضا”، لافتا إلى السياسة التي تتبعها المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.

وأضاف “بلادنا وأوروبا عليها أن تتغير إذا أرادت مواجهة الحركة الدولية الاستبدادية.”

وأشار إلى أن ترمب وآخرين استفادوا من إحباط الكثير من الأشخاص بسبب الفجوة الاجتماعية المتزايدة وكذلك من السخط على النخبة السياسية.

وأكد نائب ميركل أنه لهذا السبب لابد حاليا من إنهاء مطلب ميركل بتحقيق “ديمقراطية متوافقة مع السوق”، مؤكدا أن المواطنين يحتاجون بدلا منذ ذلك لزيادة الدخل و”أجور عادلة للجميع”.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة