رائد فضاء أمريكي يصوت في انتخابات الرئاسة من الفضاء

شين كيمبرو أدلى بصوته من المحطة الفضائية الدولية

بينما تستعد صناديق الاقتراع في الولايات المتحدة لاستقبال أصوات الناخبين الأمريكيين لاختيار الرئيس الخامس والأربعين كان هناك شخص قد أدلى بصوته على بعد آلاف الكيلومترات في الفضاء، وهو رائد الفضاء شين كيمبرو.

ووفقا لصفحة وكالة الطيران والفضاء الأمريكية “ناسا” على موقع تمبلر فقد أدلى كيمبرو بصوته في الفضاء دون أن يضطر إلى الوقوف في طابور انتظارا لدوره في التصويت.

وقالت ناسا لموقع “ياهو نيوز” إن كيمبرو أدلى بصوته خلال الأيام الماضية من محطة الفضاء الدولية.

وكان كيمبرو قد وصل الفضاء على متن مركبة الفضاء سويوز التي انطلقت من كازاخستان في 19 أكتوبر/تشرين أول.

وبدأ تصويت رواد الفضاء الأمريكيين منذ عام 1997 بعدما وضع مشرعون في ولاية تكساس الأمريكية آلية للتصويت الإلكتروني لرواد الفضاء، الذين يعيش أغلبهم في تكساس.

وبالنسبة لرواد الفضاء تبدأ عملية التصويت قبل عام من الموعد الفعلي للانتخابات، حيث يتعين على رواد الفضاء اختيار الانتخابات التي يريدون المشاركة بها عند صعودهم للفضاء.

وقبل ستة أشهر من موعد الانتخابات يحصل رواد الفضاء على استمارة تصويت خاصة.

وتجدر الإشارة إلى أن أول أمريكي يقوم بالتصويت في الفضاء هو رائد الفضاء ديفيد وولف، والذي أدلى بصوته في محطة الفضاء الروسية “مير”.


المزيد من منوعات
الأكثر قراءة