شاهد: زوجة بشار الأسد “تكذبه” بسبب الطفل عمران

تداول مستخدمون على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يكشف تباين آراء الرئيس السوري بشار الأسد وزوجته أسماء الأسد حول مصير الطفل عمران، الذي نجا من قصف جوي على حلب.

وأنكر الأسد خلال مقابلته مع قناة SRF1 السويسرية لدى سؤاله حول صورة الطفل عمران الذي انتُشل من تحت الأنقاض بعد القصف في حلب، صحة الصورة، قائلا إنها “متلاعب بها”.

و طالب الأسد،المذيع الذي كان يحاوره بالعودة إلى الإنترنت والبحث عن الصورة نفسها للطفل مع شقيقته.

وأضاف الرئيس السوري أن الطفلين أنقذا كليهما بواسطة ما “يسميه الغرب القبعات البيضاء”.

ووصف الأسد أصحاب القبعات البيضاء بأنهم “الوجه المجمّل لجبهة النصرة، وقد تم إنقاذ الطفلين مرتين، كل مرة في حادث منفصل، فقط من أجل الترويج للقبعات البيضاء”.

وختم الأسد تعليقه حول صورة الطفل عمران بالقول: “لم يكن أي من هذه الحوادث حقيقيا، ويمكن التلاعب بالصور، وهذه الصورة تم التلاعب بها”.

إلا أنه في مقابلة لأسماء الأسد مع “قناة روسيا 24” في اليوم نفسه، قالت إنها تتعاطف مع جميع الأطفال الذين يتعرضون للأذى بسبب الحرب في سوريا، قائلة إنها تشعر بالحزن “لخسارة كل طفل، سواء كان إيلان أو عمران أو العديد من الأطفال الآخرين.

وأثارت صورة الطفل عمران دقنيش إثر نجاته من قصف جوي تعرضت له أحياء في حلب تخضع لسيطرة المعارضة، ردود فعل دولية متعاطفة واسعة.

وظهر عمران مصدوما والدماء تسيل من رأسه بعد إخراجه من تحت الأنقاض.

المصدر : الجزيرة مباشر

المزيد من منوعات
الأكثر قراءة